إدارة سلسلة التّوريد باستخدام تقنيّات الإنترنت (Supply Chain Management using Internet Technologies)

الملخص:

متابعةً لترجمتنا لكتاب التجارة الإلكترونية سنبدأ اليوم التحدث في إدارة سلسلة التوريد باستخدام تقنيات الإنترنت

لمعرفة أكثر تابعوا معنا بقية المقال والمقالات القادمة

……………………..

لقد تعلّمت في قسمٍ سابقٍ من هذا الفصل أنّ الجزء من سلسلة القيمة الصّناعيّة الّذي يسبق وحدة أعمال استراتيجيّة معينة يُسمّى سلسلة التّوريد (Supply Chain).

تستخدم العديد من الشّركات التّحالفات الاستراتيجيّة، والشّراكات، والعقود طويلة الأجل لإنشاء علاقات مع شركات أخرى في سلاسل التّوريد للمنتجات الّتي تصنعها أو تبيعها. يمكن أن تكون هذه العلاقات معقّدة للغاية في الحالات الّتي يقوم بها الموردون بمساعدة عملائهم على تطوير منتجات جديدة، وتوصيف ميزاتها، والتّحديد الدّقيق لمواصفاتها، وتحديد التّحسينات اللّازمة لها. في كثيرٍ من الحالات، تكون الشّركات قادرةً على تقليل التّكاليف من خلال تطوير علاقات جيّدة مع عددٍ قليلٍ من المورّدين بدلاً من التّفاوض مع عددٍ كبيرٍ من المورّدين في كلّ مرّة يحتاجون فيها لشراء موادٍ أو معدّات. عندما تقوم الشّركات بدمج إدارة التّوريد، والأنشطة اللّوجستيّة عبر العديد من المشاركين في سلسلة التّوريد الخاصّة بمنتجاتٍ معيّنة، فإنّ مهمّة إدارة هذا التّكامل تسمّى إدارة سلسلة التّوريد (Supply Chain Management). إنّ الهدف النّهائي لإدارة سلسلة التّوريد هو رفع جودة المنتج أو تخفيض تكلفته النّهائيّة (عند نهاية السّلسلة).

إعداد: Walaa Khalil

المتابعة العلمية والتدقيق اللغوي: Dr. Basem G Ghadeer

تعديل الصورة: Ammar Ammar

المصدر: Electronic Commerce, Gary P. Schneider (2015). P 247-248

قد يعجبك أيضاً...

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *